شهيب في تخريج طلاب مدرسة مارون عبود صوفر: إمكانات التوافق لا تزال ممكنة وأبواب الحوار لم تقفل بعد 

Article Dateنشر بتاريخ 7/1/2015 
 
 

احتفلت ثانوية مارون عبود الرسمية - فرع صوفر، برعاية وزير الزراعة أكرم شهيب، بتخريج طلابها الناجحين في الشهادة الثانوية، في قاعة مبناها الحديث في صوفر.

بعد النشيد الوطني ودخول المتخرجين، عرفت غنوة عبدالخالق الأعور، وألقت مديرة الثانوية لينا الاحمدية كلمة هنأت فيها الطلاب الناجحين، وأكدت "مواكبة أحدث الطرق التعليمية القائمة على الملاحظة والاكتشاف والتطبيق".

شهيب

وقال شهيب متوجها إلى المتخرجين: "المستقبل ينتظركم، وننتظر أن تكونوا من بناة المستقبل الذي نطمح إليه، والأمل دائما بالشباب والشابات يسعون ويبنون وينجحون في البناء، ونجاح بناء المستقبل يبدأ بالحفاظ على لبنان، لبنان المستقبل، المنفتح على محيطه العربي، المنفتح على عالم بات قرية كونية، ولبنان المستقبل والمنفتح، لبنان العدالة والوحدة والحرية والديموقراطية قريب المنال بطموحكم، بعيد المنال في استمرار الانقسام والتعطيل الذي يمارس في السياسة".

وأضاف: "أملنا أن تدرك الطبقة السياسية، وآن لها أن تدرك أن التعطيل يعمق الانقسامات، وأن سياسة فرض الرأي لا تبني بلدا، وأن تعميق الانقسام يهدد البلد في ظل محيط متفجر". ورأى أن "لبنان، كيانا وإنسانا ومستقبلا مهدد بالسقوط والصمت إزاء الواقع المتردي والمستقبل المهدد جريمة بحق شباب الوطن وجريمة بحق الوطن".

وتابع: "كفى تعطيلا لمؤسسة رئاسة الجمهورية، رأس السلطات، وآن لنا أن ننتخب رئيسا، كفى تعطيلا لمجلس النواب، التشريعات الملحة لا تنتظر ومصالح البلاد والعباد يكويها غياب التشريع، كفى تعطيلا لمجلس الوزراء، فتعطيل حكومة المصلحة الوطنية، تعطيل لمصالح اللبنانيين ودفع بلبنان إلى حافة الهاوية".

ورأى أن "إمكانات التوافق لا تزال ممكنة وأبواب الحوار لم تقفل بعد، والحوار مطلوب لإنقاذ لبنان واللبنانيين من ترد اقتصادي وقلق وفكر".

وختم شهيب: "أبناؤنا ولدوا ليعيشوا في وطن، وليساهموا في بناء الوطن المحصن، ولم يولدوا للتصدير والهجرة وللبطالة والفقر في وطن مهدد، والأمل بجلسة الخميس في مجلس الوزراء التي نريدها إيجابية ومثمرة من أجل الناس والوطن".

وقدم طلاب الثانوية مشهدا مسرحيا ورقصة فولكلورية. ثم وزعت "جائزة نزيه الاحمدية للتفوق العلمي" على الطلاب الثلاثة الاوائل، ثم قدمت الشهادات والجوائز التقديرية على الناجحين.

جميع الحقوق محفوظة ©     خصوصية الموقع  |  خريطة الموقع
تم انجاز هذا الموقع بالتعاون مع مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الادارية