وزير الزراعة استقبل وفدا من الوكالة الاميركية للتنمية ووفداً مشتركا من الفاو والبنك الدولي 

Article Dateنشر بتاريخ 6/1/2016 
 
 

استقبل وزير الزراعة أكرم شهيب في مكتبه في وسط بيروت وفداً من الوكالة الاميركية للتنمية USAID ضم كلا من السيد سناء صليبا والسيد الياس حداد وممثلين عن مشروع التحريج في لبنان LRI الممول من USAID ضم مديرة المشروع السيدة مايا نعمة والانسة كرما ابو عزة وصوفيا منصور، رئيس التعاونية الزراعية لمنتجي الاشجار الحرجية المحلية في لبنان السيد مارون عزيز، مدير التنمية الريفية والثروات الطبيعية د. شادي مهنا، المستشار الوطني لمشروع تعزيز التنسيق في البرنامج الوطني لاعادة التحريج الذي تنفذه منظمة الاغذية والزراعة للامم المتحدة (FAO) هشام سلمان.

وعرض الوزير شهيب خلال اللقاء للمشاكل التي تتعرض لها غابات لبنان من التمدد العمراني، الحرائق، القطع الجائر، المرامل والمقالع، النازحين وتغيير المناخ. وأكد على ضرورة تضافر جميع الجهود في مجال التحريج وإعادة التحريج لتعديل النسبة بين المساحات الحرجية التي نخسرها والمساحات التي يعاد تحريجها.

وعرض المجتمعون سبل التعاون بين مشروع التحريج في لبنان والتعاونية الزراعية لمنتجي الاشجار الحرجية المحلية في لبنان من جهة ووزارة الزراعة من جهة أخرى. بالاضافة الى تبادل الخبرات والمعلومات وخرائط مواقع التحريج التي يملكها البرنامج ووضعها في تصرف الوزارة لدعم مشروع 40 مليون شجرة، وتنظيم برنامج تدريب للمهندسين وحراس الاحراج في الوزارة على احدث تقنيات انتاج الشتول، والتعاون مع الوزارة على تنسيق الجهود بين جميع المؤسسات المعنية في التحريج لانتاج دليل «افضل ممارسات التحريج في لبنان».

وفد من الفاو والبنك الدولي

واستقبل الوزير شهيب وفداً مشتركاً من الفاو والبنك الدولي بحضور ممثل منظمة الاغذية والزراعة للامم المتحدة – الفاو د. موريس سعادة، المدير العام للتعاونيات ورئيس مجلس إدارة مدير عام المشروع الاخضر المهندسة غلوريا ابو زيد، مدير الثروة الزراعية محمد ابو زيد، مدير التنمية الريفية والثروات الطبيعية د. شادي مهنا، ممثل مدير الثروة الحيوانية في وزارة الزراعة رئيسة دائرة تربية وانتاج الدواجن والطيور السيدة عبير سيروان، وشمل البحث مجموعة من الملفات من ابرزها ندرة المياه ووضع اللاجئين ودعم البلاد الحاضنة لهم وكيفية مساعدتها. وتأتي زيارة الوفد في اطار جولة يقوم بها تشمل لبنان والاردن وتركيا.

وتطرق البحث الى اعداد مشاريع شراكة بين البنك الدولي والفاو ولبنان لتوفير فرص العمل للاجئين والمجتمعات المستضيفة لهم، في اطار من التركيز على تطوير الانتاج الزراعي والاستثمار الامثل للموارد الطبيعية بأفضل الطرق.

وتمنى الوزير شهيب للوفد النجاح في مهامه وفي معالجة ملف اللجوء الى لبنان، وابدى كل الدعم لتحسين وضع المياه والاستخدام الامثل للمتساقطات وتخفيض كلفة ضخ المياه عبر استخدام الطاقة الشمسية، كما عرض لملف التصدير للمنتجات الزراعية والاعباء التي يتكبدها لبنان في ظل إغلاق معابر التصدير البرية وارتفاع كلفة النقل والرسوم الاضافية للعبور بعد أن تم تأمين وسائل وطرق بديلة.

جميع الحقوق محفوظة ©     خصوصية الموقع  |  خريطة الموقع
تم انجاز هذا الموقع بالتعاون مع مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الادارية