بيان صادر عن وزارة الزراعة رداً على ما ورد في بيان أمين سر جمعية تجار وبائعي اللحوم الحمراء والدواجن والاسماك المبردة والمجلدة 

Article Dateنشر بتاريخ 8/5/2016 
 
 

رداً على بيان امين سر جمعية تجار وبائعي اللحوم الحمراء والدواجن والاسماك المبردة والمجلدة محمد المصري الذي ورد في الوكالة الوطنية للاعلام،

ان وزارة الزراعة تؤكد انها تحرص دائماً على تطبيق الإجراءات الحجرية الصحية المعتمدة عند الاستيراد بناءً على المعطيات العلمية المتوفرة وعلى المعايير الدولية لاسيما التقارير الدورية لمنظمة الاغذية والزراعة للامم المتحدة (FAO)، والمنظمة العالمية للصحة الحيوانية (OIE ووفقاً لمبدأ إدارة تحليل المخاطر وليس تلبية للمصالح الشخصية لبعض الشركات والأفراد.

ان ما ورد في بيان أمين سر جمعية التجار هو دلالة واضحة على ذلك، عبر سعي بعض الشركات للضغط على وزارة الزراعة من خلال وسائل الاعلام وإثارة مواضيع لا تمت الى الحقيقة والواقع بِصِلة، بعدما فشلت محاولاتها المتكررة لفرض رؤيتها على الوزارة والوزير، والتي قوبلت بالرفض من الوزراء المتعاقبين لمخالفتها القواعد والمعايير الصحية المعتمدة عالمياً.

إن وزارة الزراعة إذ تعرب عن أسفها للطريقة السطحية التي يتم التعامل بها مع ملفات حساسة تمس صحة المواطن وسلامة غذائه، خصوصاً ان الوزارة لديها مستندات تؤكد تناقض مضمون البيان مع الطلبات المتكررة المقدمة من قبل الشركة المملوكة من قبل صاحب البيان، لاسيما لناحية المطالبة بإرسال عينات اللحوم الخاصة بها الى مختبرات غير مختبر الفنار.

 

شهيب: الوطن ربح بمصالحة الجبل

 

إعتبر وزير الزراعة أكرم شهيب في حديث الى اذاعة "صوت لبنان"، أن "الوطن ربح بمصالحة الجبل، والبطريرك صفير سيذكره التاريخ".

وأوضح أن "النائب وليد جنبلاط سيكون له خطاب وطني جامع يوم غد في المختارة من أجل حماية الوطن في ظل الحريق في المنطقة، وهو يعتبر أن المؤسسات لا تنتظم إلا برأسها".

جميع الحقوق محفوظة ©     خصوصية الموقع  |  خريطة الموقع
تم انجاز هذا الموقع بالتعاون مع مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الادارية