معرض زراعي حرفي في صور برعاية شهيب 

Article Dateنشر بتاريخ 9/5/2015 
 
 

رعى وزير الزراعة أكرم شهيب ممثلا بمدير الثروة الزراعية محمد أبو زيد حفل افتتاح معرض المنتجات الزراعية والغذائية والحرفية ومختبرات مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية، في قاعة مؤسسات الامام الصدر في صور، في حضور قيادتي حركة "أمل" و"حزب الله"، مديرة العلاقات العامة في مؤسسات الإمام الصدر الدكتورة مهى أبو خليل، مدير عام مركز الأبحاث الزراعية الدكتور ميشال افرام ممثلا بمديرة مركزِ الأبحاث الزراعية في صور المهندسة هيام يوسف، رئيس اتحاد بلديات صور عبد المحسن الحسيني، رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة محمد صالح ممثلا بالدكتورة رولا قرعوني، مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في الجنوب حسين نصرالله، رئيس بلدية صور المهندس حسن دبوق ، عدد من رؤساء المجالس البلدية والاختيارية، القوى الأمنية والعسكرية والجمعيات التعاونية والمؤسسات الزراعية.

قدم للاحتفال امين سر اتحاد بلديات مرتضى مهنا، ثم ألقى رئيس جمعية وكالة التنمية الاقتصادية المحلية في الجنوب علي داوود كلمة شكر فيها كل من "ساهم في إنجاح وتحقيق هذا المعرض والمختبر".

وقال: "في هذا المكان المبارك التقينا وأعلنا عن إطلاق عملِ جمعية وكالة التنمية الاقتصادية المحلية في الجنوب "ليدا"، وبرعاية كريمة منكم ، وها نحن بعد عام إلا نيف بكل سرور نلتقي مجددا لنعلن عن افتتاح معرض "ليدا" الأول في الجنوب للمنتجات الزراعية والغذائية والحرفية ، وافتتاح مختبرات مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية LARI، فإقامة مثل هذه المعارض لها المردود الإيجابي من خلال الاطلاع على الخبرات وتبادل الأفكار، وهو يشكل همزة وصل ما بين المنتج والمستهلك ويعطي قيمة مضافة للمنتجين لكي يسوقوا إنتاجهم ويتعرف المستهلك عليها".

أضاف: "إن هذا المعرض الذي تعرض فيه المنتجات البلدية ذات الجودة العالية والصحية والمصنوعات الحرفية هو جهد يبذل من قبل الجمعية من أجل تسليط الضوء على القطاعات الإنتاجية في منطقة الجنوب، إضافة إلى تحريك السوق وإضفاء جوٍ من الحيوية والارتياح النسبي على حياتنا وأعمالنا".

وتابع: "إن جمعية وكالة التنمية الاقتصادية المحلية في الجنوب "ليدا" ستبقى دائما المبادرة والداعمة للنشاطات التي تساهم في تطوير الحركة الاقتصادية والإنمائية في الجنوب لكي تنعكس إيجابا على أهلنا جميعا، هذا مما يساعد التشبث بالأرض التي تحررت بفضل دماء الشهداء، رغم كل المصاعب والمحن التي يمر بها الوطن والمنطقة، وسنكون بقعة الضوء التي تعطي الأمل في عالم الأزمات".

كما، ألقى دبوق كلمة شجع فيها على "إقامة المعارض، وان البلدية تدعم وتشجع هذا العمل الإنمائي الجيد".

بدورها، اعتبرت قرعوني في كلمتها الى ان "الانماء الزراعي يحتاج الى الجهد والسعي من اجل التطوير، واننا جميعا مدعوون الى دعم هذه المشاريع".

وأشار نصرالله في كلمته الى دور البرنامج في تنمية المجتمعات وتمكينها من النجاح وبخاصة عمل التعاونيات، شارحا بعض "التقديمات التي قام بها البرنامج في الجنوب بعامة وفي صور بخاصة".

وألقى أبو زيد كلمة ركز فيها على أهمية العمل التعاوني في اختصاصاته المتنوعة، والتي "تساهم في التنمية المستدامة للمجتمعات العامة والخاصة"، مشجعا على إقامة المعارض التي "تظهر مدى أهمية الإنتاج الزراعي في المناطق اللبنانية".

ونقل أبو زيد مباركة وزير الزراعة لهذا العمل الجاد، الذي من شأنه ليس فقط "تشجيع العمل الزراعي ، بل تمتين أواصر التعاون والمحبة بين سائر مكونات المجتمع المدني".

ثم جال الحضور في اقسام المعرض الذي ضم العديد من المنتوجات الزراعية والحرفية.

جميع الحقوق محفوظة ©     خصوصية الموقع  |  خريطة الموقع
تم انجاز هذا الموقع بالتعاون مع مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الادارية