شهيب بعد لقائه وزير الداخلية: من المهم الوصول الى العمل التكاملي للتخلص من النفايات 

Article Dateنشر بتاريخ 9/15/2015 
 
 

شدد وزير الزراعة اكرم شهيب بعد لقائه وزير الداخلية نهاد المشنوق على أنه "من المهم ان نصل الى العمل التكاملي للتخلص من النفايات، ونعمل بجهد للوصول الى خاتمة سعيدة بأقرب وقت، ونريد أن تكون السياسة متراسا الى جانب البيئة للنجاح بهذا الملف"، مؤكدا "اننا نحترم الحراك المدني الذي كان له دور أساسي لإطلاق الخطة".

ولفت شهيب الى أنه "جرى خلال اللقاء الاجتماع بالفريق التقني لملف النفايات ووزير الداخلية هو مسؤول عن تشكيل اللجنة الفنية التي ستتولى الاشراف بالفترة الانتقالية والمستدامة وهي لجنة تأسيسية، وفيها مندوبون عن الوزارات المعنية، وستتابع مع خبراء اخرين ومندوبين عن المجتمع المدني متابعة الخطة، وستصدر تقارير دورية خلال تنفيذ الخطة الانتقالية".

وقال: "وضعنا الوزير المشنوق بمسار الاتصالات مع القوى السياسية كافة والمستمرة غدا وبعده، والاتصالات يوم أمس مع الجمعيات البيئة، التي استفدنا من ملاحظاتها، ونحن كان لنا نقاط دافعنا عنها بما يخدم المشروع".

أضاف: "هناك مشكلة يجب أن نحلها جميعا، والاعلام يساعد كثيرا في الإضاءة على إنجاح الخطة والتي هي لمصلحة الناس، والتي مدتها سنة و6 أشهر كحد أقصى".

وأوضح شهيب أنه "في المرحلة الأولى سيكون هناك مساحات لنقل النفايات بعد فرزها، ثم فرزها مرة أخرها، ثم يتحول المكب الى مطمر صحي تنقل اليه كمية من النفايات الموجودة بالمكبات غير الصحية"، مشيرا الى أنه " بحكم القانون على "سوكلين" الاستمرار في عقدها في الجمع والكنس ولا حل متوفرا حاليا غير الخطة المقترحة، ونحن مع أن تسحب النفايات من الشارع، حتى نصل الى يوم تضع فيه اللجنة الفنية عقودا جديدة".

جميع الحقوق محفوظة ©     خصوصية الموقع  |  خريطة الموقع
تم انجاز هذا الموقع بالتعاون مع مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الادارية