اختتام مؤتمر النبيذ الثالث: للحفاظ على الجودة العالية عند استخدام التقنيات الحديثة 

Article Dateنشر بتاريخ 10/17/2016 
 
 

اختتمت وزارة الزراعة وجامعة الروح القدس الكسليك مؤتمر النبيذ الثالث "حماية نبيذنا من التغيرات المناخية"، بالتعاون مع المنظمة العالمية للكرمة والنبيذ في جامعة الروح القدس زحلة، برعاية وزير الزراعة أكرم شهيب ممثلا بالمدير العام للزراعة المهندس لويس لحود وحضور وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، النواب طوني ابو خاطر وجوزف معلوف، الوزراء السابقين عادل قرطاس وسليم وردة وغابي ليون، النائب السابق سليم عون، الرئيس العام للرهبنة المارونية اللبنانية الآباتي نعمة الله الهاشم ممثلا بالامين العام للرهبنة الاب ميشال ابو طقة، النائب العام الاسقفي للروم الملكيين الكاثوليك في زحلة الارشمندريت نقولا حكيم ممثلا المطران يوحنا عصام درويش، الأب طوني قضماني ممثلا المطران جوزف معوض، المدير العام لوزارة الاقتصاد عليا عباس، العميد المتقاعد شامل روكز وزوجته كلودين، العميد سامي نبهان والمقدم مخايل ابو طقة والمقدم ادوار قسيس والمقدم جوزف غضبان، مدير عام المنظمة العالمية للكرمة والنبيذ جان ماري اوران، رئيس معهد الكرمة والنبيذ في فرنسا برنار نادال، رئيس اتحاد الكرمة والنبيذ ظافر الشاوي، رئيس المعهد الوطني للكرمة والنبيذ كارلوس العضم، رئيسة الكتلة الشعبية مريم الياس سكاف، رئيس بلدية زحلة المعلقة وتعنايل اسعد زغيب، رئيس دير مار انطونيوس الكبير في زحلة الاب موسى عقيقي، رئيس دير مار مخايل بنابيل الاب شربل فياض، رئيس دير مار الياس الطوق الاب مطانيوس نصر الله، الارشمندريت عبد الله عاصي، رئيسة معهد يسوع الملك الام المدبرة اميل جوزف الحاج شاهين، عميدة كلية العلوم الزراعية والغذائية في جامعة الروح القدس لارا واكيم وفاعليات.

ابو طقة

بداية تحدث ابو طقة وقال: "بين الكسليك وزحلة، رحلة تفرح القلب، ان على مستوى الجغرافيا وإن على مستوى التجذر في الهوية وحسن التعامل مع الواقع والتطلع إلى الأمام. هي رحلة يسمح لنا بها المؤتمر الذي تنظمه كلية العلوم الزراعية والغذائية في جامعة الروح القدس، الذي افتتح منذ يومين في الحرم الرئيسي في الكسليك، والذي يختم اليوم أعماله في فرع الجامعة في زحلة".

تابع: "فقمم الجبال تحار اين تمتع الناظرين، فكلا الجهتان روعة من الطبيعة الجغرافية، أهداها الخالق إلى لبناننا الغالي. فطبيعة جبل لبنان فريدة، تطل على البحار وتنظر إلى الأفق البعيد حيث التلاقي مع الحضارات العالمية، وحيث الانفتاح على فرائد واختبارات. وطبيعة البقاع جميلة، فتانة، غاية في الحسن. هو بقاع خصب، كريم، ومعطاء، ومقدام، وديناميكي، وعذب".

واضاف: "أيها الآتون من جبل لبنان ومن وراء البحار أهلا وسهلا بكم في البقاع وفي عاصمته زحلة وفي ركن من أركان زحلة، أي فرع جامعة الروح القدس فيها والرحلة بين الكسليك وزحلة تفرح القلب لأنها تواصل في التجذر في الهوية. فالاهتمام عموما وبالكرمة والنبيذ خصوصا هو عنصر من عناصر هويتنا. فالخمر الذي هو دم العنب، يضحي في إيماننا دم المسيح بفعل إرادة منه. وهو، أي الخمر، يعطي الفرح ويفيد الصحة. وهذا الاهتمام عكسته مؤسسة أديار التي أنشأتها الرهبانية في مطلع هذا القرن بمبادرة من أمين سر الرهبانية يومها الذي هو رأس الرهبانية حاليا الأب العام نعمة الله الهاشم الذي احييه من القلب والذي أسأله البركة، شرفني أن أمثله بينكم والهوية، فضلا عن الممارسات العفوية والتقليدية هي علمية وثقافية".

وقال: "فالخمر نقاربه علميا وندرس حيثيته وظروفه وطريقة تطويره. ويهتم هذا المؤتمر بشكل خاص بحماية الخمر من التغييرات المناخية. والهوية تعامل مع الواقع ونظرة إلى الأمام، فالجامعة التي هي بنت الرهبانية تهتم بتنمية هذا القطاع بشكل يحسن الواقع ويمضي بالإنسان والمجتمع إلى الأمام هي الهوية التي تعتنق الإيجابية عقيدة تسمح لها بإفادة كل إنسان حولها".

وتابع: "الهوية انفتاح. فهذا المؤتمر خير دليل على الانفتاح على عدة فرقاء يهتمون بالزراعة وبصناعة النبيذ وتسويقه. لهم جميها أطيب التقدير من جامعتنا، وهذا الانفتاح في الهوية تؤكده الجامعة أيضا من خلال التعاون مع القطاع العام، فهذا المؤتمر تنظمه كلية العلوم الزراعية والغذائية مع وزارة الزراعة. وهنا أود أن أخص بالشكر المدير العام لويس لحود على كل الجهود وكل التعاون وكل التفاني في خدمة القطاع الزراعي في لبنان. أنه لمن دواعي سروري ان أكون تشاركت وإياه أحياء زحلة وملاعبها وكنائسها في مرحلة الطفولة والصبا فنحن أولاد الحي ذاته والمدرسة ذاتها، منا أتوجه إليه بالتهنئة على وسام الشرف برتبة فارس من الأكاديمية السويسرية للكرمة والنبيذ. ولقد طال الانفتاح مؤسسات ما وراء البحار فللسيد Jean Marie Aurand الشكر الجزيل وهو مدير المنظمة الدولية للكرمة وإنتاج النبيذ، والشكر أيضا لحضرة الأب البروفيسور جورج حبيقة رئيس جامعة الروح القدس في الكسليك الذي يسهر على هوية الترسخ في العلوم والانفتاح. من خلال هذا المؤتمر اغتنم الفرصة لأهنئه أمامكم بتوليه رئاسة الجامعة الشهر الفائت، كما أشكر عميدة قديرة وناجحة، الدكتورة لارا حنا واكيم عميدة كلية العلوم الزراعية والغذائية التي طبعت الكلية بإدارة منفتحة وطموحة".

وختم: "أشكر أصحاب السيادة أساقفة زحلة، وأصحاب المعالي والسعادة الوزراء والنواب والمدراء العامين وممثليهم الكرام وأخص منهم الزحلاويين والبقاعيين، كما أتوجه إلى وجهاء زحلة ورئيس بلديتها ورؤساء البلديات والمخاتير بالتحية الكبيرة والقلبية".

زغيب

اما زغيب فقال:"نجتمع اليوم في منطقة تعتبر من اهم مناطق الشرق الاوسط للتصنيع الغذائي، وعلى رأس لائحة صناعات الكحول بشكل عام والنبيذ بشكل خاص. صناعة النبيذ في منطقتنا، منطقة البقاع، تعود لاكثر من الفين سنة، والبرهان وجود معبد الخمر باخوس في بعلبك. اليوم وبعد أكثر من الفين سنة لزراعة العنب وانتاج النبيذ في المنطقة ومع التغيير المناخي الملاحظ مؤخرا، من الصعب التكهن ما يمكن ان يكون تأثير تغيير المناخ على مستقبل الزراعة بشكل عام وزراعة العنب بشكل خاص، وبالتالي على تصنيع النبيذ".

وتابع: "مع عدم وجود لامركزية ادارية، لا اتصور دورا كبيرا للبلديات بدعم الصناعات، لكن سنحاول جاهدين ان نحافظ على منطقة قضاء زحلة لتبقى من المناطق الاولى في الصناعات الغذائية في الشرق الاوسط، هذا عنوان كبير من عناوين العمل البلدي لبلدية زحلة - المعلقة وتعنايل للست سنوات المقبلة".

اضاف:"نفتخر ان يكون مدير عام الزراعة لويس لحود، الزحلاوي البقاعي النشيط الذي لا ينام الا على حلم كيف يود ان يطور الزراعة والصناعة الغذائية في البقاع ولبنان، سنضع يدنا بيدك حتى تنمي الزراعة في المنطقة، وسوى نود ان نوصل قضاء زحلة ليكون عاصمة الصناعات الغذائية في منطقة الشرق الاوسط. فيا حضرة المدير نقول انك على الطريق الصحيح بدعمك لصناعة النبيذ واحترام ومحبة اصحاب المعامل هو اكبر برهان على ذلك. نشكر جامعة الكسليك على استضافة الاحتفال الختامي لمؤتمر حماية نبيذنا من التغيرات المناخية، وأملنا كبير بهذه الجامعة الفتية لتحسين وضع الزراعة في ارجاء لبنان".

وردة

بدوره قال وردة: "بالفعل عنوان المؤتمر واضح وصريح التغيرات المناخية وتأثيرها على النبيذ، ولكن الاصح تأثيرها على الكرمة، ان تأثر كرمة النبيذ بالتغيرات المناخية أقل من الخضار والفاكهة وبالتالي كرمة النبيذ تتحمل جفاف أكثر مثل التين والزيتون، ولكن هذا لا يعني ان نقف متفرجين على هذه المشكلة ووزارة الزراعة وجامعة الروح القدس يقاربون حلولا لهده المشكلة، ولكن ايضا اذا نظر الواحد حواليه يستطيع ان يرى حلولا لهذه المشكلة. على سبيل المثال في كوريا وضعوا بذار الاشجار الحرجية في كرة من الالياف لرميها في الجبال والاراضي الجرداء حيث مع المياه سوف تنبت البذرة. وهذا ما يجب ان نفعله في لبنان من اجل زيادة المساحات الخضراء حيث تكون احد الحلول لمشكلة التصحر والجفاف. قطاع النبيذ مثل غيره من القطاعات بحاجة الى استقرار وتحقيق اي حلم بحاجة الى وعي المواطنين واذا لم نحلم لا نحقق".

عباس

من جهتها، اشارت عباس الى اهمية قطاع النبيذ وأكدت "دعمها لمصنعي ومنتجي النبيذ وخاصة للمعهد الوطني للكرمة والنبيذ".

أوران

بعد ذلك تحدث اوران عرض المشاريع التي تقوم بها المنظمة في لبنان والعالم واشاد "بالتعاون القائم بين وزارة الزراعة في لبنان وبين المنظمة"، متحدثا عن الدور الفاعل الذي يقوم به مدير عام الزراعة لويس لحود في توطيد وتفعيل العلاقة بين لبنان وبين المنظمة، وخاصة من خلال موقعه كنائب لرئيس مجموعة الخبراء والتحاليل الاقتصادية والاسواق في المنظمة.

وأكد "أن هذا الموقع في المنظمة هو للدورة الثانية على التوالي منذ العام 2013 وهو موقعا إستراتيجيا في عمل المنظمة. وان المدير العام لحود بخبرته وديناميكيته وعمله جعله متميزا عند كل الدول الاعضاء في المنظمة"، مشيدا بدور منتجي النبيذ في لبنان من خلال احترام المواصفات والنوعية.

لحود

ونقل لحود تحيات الوزير شهيب الى المشاركين وأكد "ان الوزير شهيب حريص منذ استلامه مهامه في وزارة الزراعة على تطوير قطاع النبيذ في لبنان وتأمين الاسواق المحلية والخارجية وحريص على حماية النبيذ المحلي من كل المنافسات الخارجية".

واعلن "عن تنظيم وزارة الزراعة لليوم الثالث للنبيذ اللبناني في نيويورك من 17 تشرين الثاني المقبل ويوم تذوق في واشنطن في 21 تشرين الثاني، مؤكدا "ان الوزارة أنهت جميع الترتيبات والاجراءات اللوجيستية والادارية والفنية لانجاح اليوم الثالث للنبيذ اللبناني في نيويورك ويوم التذوق في واشنطن".

وأكد "ان الوزارة بالتعاون مع الجامعات وغرف التجارة ومنتجي النبيذ ستطبق توصيات المؤتمر الصادرة، وذلك لتطوير قطاع النبيذ في لبنان. وحيا جهود منتجي النبيذ في احترام المواصفات والنوعية وتطبيق جميع المعايير المطلوبة والمحددة، وشكر القيمين على القطاع من الاتحاد اللبناني للكرمة والنبيذ وعلى رأسه ظافر الشاوي ومن المعهد الوطني للكرمة والنبيذ وعلى رأسه كارلوس العضم".

وأكد لحود "التعاون مع جميع الوزارات والادارات المعنية ضمن إطار الانظمة والقوانين المرعية الاجراء في سبيل خدمة هذا القطاع"، شاكرا لمدير عام المنظمة العالمية للكرمة والنبيذ وفريق عمله ورئيس معهد الكرمة والنبيذ في فرنسا على زيارتهم لبنان وعلى مشاركتهم في أعمال المؤتمر وعلى ثقتهم بالنبيذ اللبناني وشكرهم على شهادة التقدير".

كما شكر لحود وزير الزراعة اكرم شهيب على دعمه وعلى رعايته لقطاع النبيذ في لبنان وعلى خطواته في سبيل تأمين اسواق للنبيذ اللبناني، وحيا كل من وزراء الزراعة المتعاقبين ووجه تحية الى روح وزير الزراعة الراحل إيلي سكاف لمناسبة تزامن المؤتمر مع الذكرى السنوية الاولى لرحيله، مستذكرا خطوات الوزير سكاف في دعمه للقطاع الزراعي ومتابعته أوضاع المزارعين وخاصة دعمه لقطاع النبيذ حين توليه وزارة الزراعة".

وشكر جامعة الروح القدس الكسليك وخاصة واكيم وفريق عملها على مشاركة الوزارة في تنظيم فعاليات واعمال المؤتمر، كما شكر رئيس وأعضاء بلدية زحلة المعلقة وتعنايل على مشاركتهم في اختتام اعمال المؤتمر، داعيا بلدية زحلة وكل البلديات الى التعاون مع وزارة الزراعة ومع منتجي النبيذ في تسويق النبيذ اللبناني في المطاعم والفنادق والمؤسسات السياحية ضمن نطاق البلديات.

وفي الختام دعا لحود جميع الافرقاء في زحلة الى المسامحة والترفع عن الصغائر والحساسيات الضيقة والى فتح صفحة جديدة بالتعاون مع بعضهم، ودعاهم الى نسيان الاحقاد الماضية والخلافات المتراكمة بينهم، لتحقيق وحدة مدينة زحلة ولتطوير الاقتصاد في المدينة ولتخفيف الاحتقان اليومي ورفع التشنج عن المجتمع الزحلي وتحويله الى مجتمع منتج، وذلك بغية تحريك العجلة الاقتصادية في المدينة وايجاد فرص عمل للشباب الزحلي"، مؤكدا "ان مصلحة مدينة زحلة وابنائها تعلو فوق كل الاعتبارات الشخصية".

كما تمنى التوفيق للرئيس الجديد للرهبانية اللبنانية المارونية الآباتي نعمة الله الهاشم وكرم ابو طقة وذلك لجهوده في خدمة جامعة الروح القدس الكسليك كأمين سر وكرئيس فرع الجامعة في زحلة والبقاع وللتعاون المميز مع وزارة الزراعة.

توصيات

ثم وزعت توصيات المؤتمر:

بنود الخطة الاستراتيجية لقطاع النبيذ اللبناني:

1- اعتماد مبدأي الوقاية والتأقلم في مواجهة تحديات التغير المناخي

2- الحفاظ على الجودة العالية وطبيعة المنتج التقليدي عند استخدام التقنيات الحديثة

3- اجراء مسح جغرافي للاراضي المزروعة بالكرمة لا سيما كرمة النبيذ وانشاء نظام تسجيل المزارعين

4- تحديد وتقييم السبل الممكنة لاستخدام تسميات المنشأ وفقا لواقع قطاع النبيذ اللبناني (مراجعة على الدراسة التي اجريت سنة 2007 مع الاتحاد اللبناني للكرمة والنبيذ)

5- وضع سجل منتج النبيذ (دفتر شروط)

6- حماية النبيذ الوطني من خلال:

أ- تشجيع الاستهلاك المحلي من النبيذ اللبناني

ب- تنظيم استيراد النبيذ الاجنبي

ج- تنظيم حملات ترويج وطنية

7- دعم المعهد الوطني للكرمة والنبيذ

8- تفعيل مشاركة لبنان في مختلف لجان المنظمة الدولية للكرمة والنبيذ

9- الاستفادة من تقديمات المنظمة (منحة لحاملي شهادة دكتوراه في مواضيع محددة مع المنظمة والتدريب)

10- التعاون بين المعهد الوطني والمعهد الفرنسي للكرمة والنبيذ.

بعد الحفل اقام رئيس الاتحاد الوطني للكرمة والنبيذ ورئيس مجلس ادارة شاتو كسارة ظافر الشاوي عشاء على شرف المشاركين في المؤتمر.

اشارة الى ان اوران منح لحود شهادة تقديرا لجهوده في تطوير قطاع النبيذ في لبنان وتسويقه في جميع أنحاء العالم، وتقديرا للدور الذي يلعبه من خلال منصبه كنائب لرئيس مجموعة الخبراء والتحاليل الاقتصادية والاسواق في المنظمة منذ العام 2013.

جميع الحقوق محفوظة ©     خصوصية الموقع  |  خريطة الموقع
تم انجاز هذا الموقع بالتعاون مع مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الادارية