شهيب: لدينا كامل الثقة بالجيش في عملية التعويض على مزارعي التفاح 

Article Dateنشر بتاريخ 10/18/2016 
 
 

استقبل وزير الزراعة أكرم شهيب رئيس نقابة الفلاحين في لبنان  ابراهيم ترشيشي ورئيس الإتحاد الوطني للفلاحين يوسف محي الدين على رأس وفد من المزارعين شكر الوزير شهيب على الخطوات الجريئة التي يتخذها على صعيد دعم المزارع اللبناني وحماية انتاجه في ظل الأوضاع الإجتماعية والمعيشية الخانقة.

بدوره ، أطلع  الوزير شهيب الوفد على المسار المتبع من قبل وزارة الزراعة على صعيد تنفيذ قرار مجلس الوزراء القاضي بالتعويض على مزارعي التفاح، حيث أكد بأن عملية المسح قد انطلقت ويتولاها، بشكل حصري وبعيدا عن أي تدخل، الجيش اللبناني الذي لدينا كامل الثقة بقدراته وكفاءته ونزاهته لإتمام هذه المهمة على أكمل وجه.

وقد عرض الوزير شهيب للخطوات التي تتابعها وزارة الزراعة سواء على صعيد تصدير انتاج التفاح اللبناني إلى الأسواق الخارجية حيث الأمور تسير بشكل طبيعي وايجابي، وأيضا على صعيد  زيادة الإستهلاك المحلي من التفاح وذلك بالتعاون مع المؤسسات القادرة على تقديم المساعدة اللازمة في هذا المجال، هذا بالإضافة إلى الاتصالات التي يجريها  الوزير شهيب مع بعض الجهات الدولية بشأن شراء كمية من التفاح اللبناني لتوزيعه عبر وزارة الشؤون الإجتماعية على النازحين السوريين.

وفي موضوع التعويض على مزارعي القمح، أكد  الوزير شهيب بأن وزارة الزراعة ستتشدد في متابعة  مسألة تحديد المساحات التي على أساسها سيتم التعويض على المزارعين منعا لأي تلاعب أو تجاوزات في هذا الملف من أي جهة كانت، وذلك تحت طائلة ملاحقة المتلاعبين والمتجاوزين امام القضاء المختص.

كما استعرض الوزير شهيب مع الوفد المشاكل والمصاعب التي تواجه المزارعين في سائر المحاصيل الزراعية، حيث اكد على ضرورة استمرار الحوار المفتوح والدائم بين وزارة الزراعة  والمزارعين والتعاونيات والنقابات الزراعية من اجل متابعة البحث الجاد والمسؤول الذي يؤدي إلى اجتراج الحلول الدائمة والمستدامة التي تثبت المزارعين في اراضيهم وقراهم وتحمي منتوجاتهم .

جميع الحقوق محفوظة ©     خصوصية الموقع  |  خريطة الموقع
تم انجاز هذا الموقع بالتعاون مع مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الادارية